نبذة عن الجمعية

منذ التأسيس حتى إعلان لجنة تسيير الأعمال

  • تأسست جمعية الناشرين السعوديين بقرار من وزارة الثقافة والإعلام بتاريخ 5 /11/ 1424هـ، برقم 2/ و /5251 / 1.

  • مارست الجمعية عملها من خلال مجلس إدارة تم انتخابه، وتولى إدارة أعمال الجمعية خلال المدة المنتخب فيها.

  • ثم جرت انتخابات طالتها انتقادات كثيرة، وبناءً عليها تسلم مجلس الإدارة السابق ملف الجمعية لمدة استمرت خمسة عشر عاماً.

  • بعد سنوات من ركود الجمعية تحرّك عدد من الناشرين محاولة لانعاش وضع الجمعية والمطالبة بدخول جميع الناشرين المسجلين في قوائم وزارة الثقافة والإعلام، الجهة المرخصة للناشرين، لمزاولة أعمالهم.

  • ثم كتب عدد من الناشرين خطاباً إلى وزير الثقافة والإعلام عام 1436هـ يرغبون تعديل واقع الجمعية فتمت انتخابات غير منهجية في العام نفسه لم تغير شيئاً.

  • التغيير المتتابع في قيادات وزارة الثقافة والإعلام لم يخدم الجمعية وساهم في بطء التغييرات المطلوبة.

  • مرت السنوات ولم يدع مجلس إدارة الجمعية إلى عقد الجمعية العمومية على الرغم من انقضاء المدة القانونية لمجلس الإدارة وتزايد الحاجة إلى عقد الجمعية العمومية وانتخاب مجلس إدارة جديد.

  • مارست الإدارة أعمال الجمعية بدون تفويض من الجمعية العمومية لمدة ثلاث سنوات كانت الإدارة الموقوفة تمارس أعمال الجمعية بدون غطاء قانوني.

  • تم تكثيف التواصل مع وزارة الإعلام لحل هذا الواقع المؤلم لجمعية الناشرين السعوديين بالاجتماعات المتكررة التي نتج عنها تفاعل الوزارة.

  • من خلال الاجتماعات مع مسؤولي وزارة الثقافة والإعلام تم التحرك في اتجاه إعادة الانتخابات بدعوة جميع الناشرين السعوديين.

  • تم تسلمنا عناوين وأسماء الناشرين السعوديين المرخص لهم لمخاطبتهم على أن يتم إعادة الانتخابات في معرض جدة، ثم تم تعديل الموعد ليكون في معرض الرياض.

  • كان الموعد في معرض الرياض 2019م بحكم تواجد الناشرين فيه، إلا أن الأمر تغير إلى أن يكون في غرفة الرياض وفي آخر يومين من المعرض.

  • تم اعتراضنا على هذا التوقيت وهذا المكان مما أوجد إشكالية لا نعرف سببها أدى إلى تأخرنا في دعوة الناشرين بوقت مبكر.

  • استمرت اللقاءات والضغوط مستمرة لجعل المقر معرض الرياض والتاريخ أول أيام المعرض.

  • جاءت موافقة الوزارة في اليوم الأول من معرض الرياض لم يتبقى على موعد اللقاء سوى أربعين ساعة فقط.

  • تم استحداث موقع واتساب لمخاطبة الناشرين السعوديين وتعريفهم بالواقع.

  • -نجحنا في أن يكون المكان معرض الرياض، وأن يكون يوم السبت الموافق 9 / 7 / 1440هـ الموافق 16 / 3 / 2019م، نتج عنه تشكيل لجنة لإدارة أعمال الجمعية والدعوة للانتخابات.

  • صدرت موافقة الوزارة على الأعضاء المنتخبين وعددهم سبعة.

  • تم استدعاؤنا من قبل الوزارة لوجود شكوى مقدمة تقول إن هناك بعض الأعضاء المنتخبين لا تنطبق عليهم شروط الانتخاب.

  • تم تقديم خطاب من رئيس اللجنة بجميع الأسماء المنتخبة لإدارة الرخص بالوزارة للتحقق من واقع التراخيص.

  • جاءت نتائج الاستعلام بأنه يوجد أعضاء لا تنطبق عليهم الشروط، اثنان منهم انتهت صلاحية تراخيصهم منذ أكثر من سنة، وآخر ليس له علاقة بالنشر.

  • ثم تعديل اللجنة بقرار من الوزير للإبقاء على الأربعة الموجودين والاكتفاء بهم لإنجاز مهمتهم وهم:

  • عبد العزيز إبراهيم الشبانات.

  • إياد عبد الرحمن فلاتة.

  • رنا بنت عبد العزيز المداح.

  • عبد الإله بن عبد الله المشرف.

  • تم اعتماد اللجنة بهذه الصورة.

  • نحن اليوم نقدم لكم إنجاز اللجنة بالصورة التي ترونها أمامكم.